أحدث الأخبارأخبار العدالةالحدثعـــاجلمجتمع

مدبرة.. نقيب المحامين يكشف آخر مستجدات قضية القاصر

شهاب برس- كشف نقيب المحامين عبد المجيد سيليني، عن اخر مسجدات قضية الطفل القاصر ” سعيد شتوان”، وقال بأن أيادي خارجية تسعى لزرع البلبلة في المجتمع الجزائري، مؤكدا أن هذه قضية مدبرة و الهدف منها استهداف الجزائر وأمنها ووحدتها.

وأكد سيليني في تصريحات صحفية على هامش افتتاح ملتقى إشكالية نضج المشاريع وأثرها على منازعات الصفقات العمومية، اليوم الأربعاء، أن الطفل القاصر تم استغلاله من طرف شبكة في إطار مناورة خطيرة، مضيفًا:” القاصر الذي لا يتجاوز عمره 15 عاما يقيم مع 5 شباب تترواح أعمارهم بين 22 سنة و 29 سنة في “فيلا” مستأجرة بعين البنيان”.

وتابع:” إن ما شهدناه في قضية الطفل القاصر هي الحقيقة وخفاياها عظيمة”.

جدير بالذكر، تم بمجلس قضاء الجزائر، الإثنين الماضي، تنظيم ندوة صحفية حول قضية الطفل القاصر سعيد شتوان الذي ظهر في شريط فيديو يقول فيه أنه تعرض لتحرش جنسي بمركز أمن.

و نشط سيد أحمد مراد النائب العام لدى مجلس قضاء الجزائر، الندوة الصحفية، والتي أكد فيها أنه تم مباشرة بعد نشر الفيديو وتلقائيا أمرت نيابة محكمة سيدي امحمد باستدعاء الطفل وولي أمره، مشيرا إلى أن النيابة أمرت بفتح تحقيق مع الأشخاص الذين كانوا برفقة القاصر خلال تصوير الفيديو.

من جهتها، استنكرت سلطة ضبط السمعي البصري، في بيان لها، “التشهير الاعلامي والاستغلال غير الأخلاقي” لقضية الطفل القاصر عبر وسائط التواصل الاجتماعي، داعية متعهدي الاعلام السمعي البصري ومستخدمي الاعلام البديل الى ضرورة احترام القانون.

وفي سياق آخر، تحدث نقيب المحامين عن الحراك الشعبي وقال بأنه حقق المعجزات مضيفًا :” هو مكسب كبير للجزائر ولابد أن نبني مؤسسات الوطن عن طريق الانتخابات التشريعية المقبلة ببرامج هادفة لتجسيد القطيعة مع ديناميكية الماضي التي أهلكت الوطن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: