أحدث الأخبارأخبار أمنيةشؤون عربيةعـــاجلميديا

صحافي جزائري يخطط لإطلاق قناة تلفزيونية من المغرب

أكدت مصادر مطلعة لشهاب برس بأن صحافي جزائري مقيم في الخارج يحضر للانتقال إلى المغرب وفتح قناة تلفزيونية هناك موجهة للجزائر.

ووفق مصادر شهاب برس، فإن الصحافي المعني كان يعمل ضابطا بجهاز المخابرات في تسعينيات القرن الماضي، وصدرت في حقه مؤخرا مذكرة توقيف دولية من طرف العدالة الجزائرية بتهم تتعلق بالإرهاب والمساس بأمن الدولة.

وتحاول الرباط مؤخرا استعمال المعارضين الجزائريين المقيمين في الخارج، وتوفير لهم الملاذ الآمن مقابل التهجم على السلطة في الجزائر.

وكانت السلطات الفرنسية فعلت مؤخرا اتفاقية تسليم المطلوبين التي وقعتها مع الجزائر سنة 2019، وهو ما جعل العديد من المعارضين المقيمين فيها يبحثون عن مكان آخر لنقل نشاطاتهم إليه.

ومن بين المسؤولين الجزائريين السابقين الذين انتقلوا إلى المغرب مؤخرا للإقامة فيه، رئيس البرلمان الأسبق عمار سعداني، حسب ما ذكرته صحيفة ليبارتي الفرنكوفونية في عددها الصادر اليوم السبت.

يذكر أن العلاقات الجزائرية المغربية تعرف توترا هو الأكبر منذ سنوات، بسبب أزمة معبر الكركارات الذي اقتحمته القوات المغربية ضاربة بذلك الاتفاقيات الموقعة مع جبهة البوليساريو.

وعلى إثر ذلك قررت الجمهورية الصحراوية إيقاف العمل باتفاقية وقف إطلاق النار الموقعة مع المخزن بداية تسعينيات القرن الماضي.

وزيادة على ذلك تحالف المغرب مع الكيان الصهيوني وانخرط في موجة التطبيع العربية، وهو ما تعتبره الجزائر استقواء بكيان عدو من شأنه أن يضر بأمنها القومي حسب ما قاله الوزير الأول عبد العزيز جراد قبل أشهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: