العالمالقضية الفلسطينيةشؤون عربيةعـــاجل

الكيان الصهيوني والمغرب يوقعان على مذكرة للتفاهم الأمني

من المقرر أن يوقع الكيان الصهيوني والمغرب، اليوم الأربعاء، على مذكرة للتفاهم الأمني بين الجانبين، خلال زيارة وزير الأمن الإسرائيلي بني غانتس الذي وصل، ليل الثلاثاء، إلى العاصمة المغربية الرباط. 

وقالت الإذاعة الصهيونية، أن زيارة غانتس ستدوم يومين، يوقع خلالهما على مذكرة التفاهم الأمني التي ستسمح بتصدير صادرات أمنية صهيونية الصنع، علماً بأنّ المغرب كان من الدول التي اشترت برنامج التجسس “بيغاسوس” الذي تنتجه شركة البرمجة “إن إس أو” الصهيونية، بحسب تقرير مجموعة الصحافة الدولية الاستقصائية، التي كشفت أنّ المغرب استخدم البرنامج المذكور أيضاً للتجسس على هاتف الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو الأمر الذي نفته الرباط.

وأعلن المغرب قبل عدة أشهر عن انضمامه لـ”اتفاقيات أبراهام” التطبيعية واستئناف العلاقات بينها وبين الاحتلال الصهيوني.

ووصف غانتس، عشية إقلاع طائرته، أمس الثلاثاء، متوجهاً إلى المغرب، زيارته للمملكة بـ”التاريخية والمهمة”.

وذكر أنّ هذه الزيارة هي الأولى من نوعها لوزير أمني صهيوني للمغرب، مشيراً إلى أنه سيتم التوقيع هناك على اتفاقيات للتعاون الأمني وتعزيز العلاقات. 

ونقلت الإذاعة الصهيونية، صباح اليوم الأربعاء، أن غانتس سيبحث مع القيادات الأمنية في المغرب أيضاً الملف النووي الإيراني، وذلك بموازة ارتفاع حدة الخلافات والتوتر بين الكيان الغاشم والولايات المتحدة، قبيل استئناف مفاوضات الاتفاق النووي في فيينا، الإثنين المقبل. 

وكان وزير الخارجية الصهيوني، يئير لبيد، قد زار المغرب في أول زيارة رسمية له، في أوت الماضي، وشارك في تدشين ممثلية الدبلوماسية الإسرائيلية في الرباط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: