الحدثعـــاجلميديا

نحو غلق قناة جزائرية خاصة.. لهذا السبب!

شهاب برس- كشفت إدارة القناة التلفزيونية الجزائرية الخاصة “صحراء”، في بيان لها، الخميس، عن تعليق البث مؤقتا مع مواصلة العمل عبر مختلف الوسائل البديلة المتاحة إلى غاية تسديد حقوق البث.

وأوضح البيان، أن القناة تواجه منذ انطلاقها سنة 2014 “سياسات العرقلة وازدواجية المعايير في قطاع تسوده الفوضى”.

وأضافت القناة أنها “تتبنى خطا واضحا ذو أبعاد تندرج ضمن السياسة العامة للدولة الجزائرية بما يخدمها ويعزز صورتها، كما تحترم القناة المعايير المهنية والأخلاقية”.

وقالت “صحراء الجزائرية” إنها تتعرض منذ تأسيسها “للإقصاء والتهميش من طرف المعلنين الذين يتخذون من معاهد سبر الآراء مرجعية لمنح الإشهار الخاص في ظل غياب قانون خاص بالإشهار وسبر الآراء”.

واعتبرت أن “الفوضى التي يعيشها قطاع السمعي البصري استغلتها معاهد سبر الآراء التي نصبت نفسها وصية على القنوات التلفزيونية، منتهجة بطريقة علنية سياسات المحاباة والاحتكار وازدواجية المعايير للتحكم في سوق الإشهار”.

وحسب إدارة القناة “استفادت بعض القنوات التلفزيونية الخاصة من هذا الفراغ القانوني لصالحها لتتربع على عرش المشاهدة والحصول على حصة الأسد من الإشهار الخاص بطرق دنيئة وملتوية”.

واستنكرت قناة صحراء الممارسات “اللاأخلاقية” التي تستهدفها بطرق مباشرة أو غير مباشرة بهدف التضييق.

وترى قناة صحراء أنها تحوز على نسبة مشاهدة معتبرة في مجال تأثيرها الجغرافي داخل وخارج الوطن، وفق نتائج قياس الجمهور التي تحصلت عليها القناة بوسائلها الخاصة .

ولفتت الإدارة إلى أنها سعت منذ انطلاقها سنة 2014 للحصول على الترخيص أو الاعتماد المؤقت لكنها لم تتلق أي رد من طرف وزارة الاتصال.

وأشارت إلى أن ما وصفته “سياسة ازدواجية المعايير المنتهجة” منذ 2012 جعلت قناة صحراء تعيش ضائقة مالية وتعاني في صمت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: