العالمشؤون عربية

مساعدات إنسانية تصل الى الشعب السوداني

يعيش السودان أياما عصيبة فيها الكثير من المشكلات وخصوصا المعيشية منها التي تنهك كاهل السودانيين، فها هي طوابير الخبز والوقود تزداد طولاُ يوماً بعد يوم وذلك بالاضافة الى ارتفاع الأسعار بشكل غير معقول في هذه الأيام مع غياب تام للهيئات الرقابية الحكومية، أو أي خطط حكومية جديدة وحقيقية لانقاذ الشعب السوداني الفقير من هذا الواقع الأليم.


هذا الوضع حتم على الدولة فتح أبوابها لتلقي المساعدات من عديد الأطراف، من ذلك ما حصلت عليه مؤخرا من رجل الأعمال الروسي يفغيني بريغوجين الذي تربطه علاقات كبيرة مع السودانيين وفق مقربين منه.


يذكر أن رجل الأعمال الروسي قام سابقا بتوزيع الكعك الروسي على السودانين بمناسبة عيد الفطر، والآن قرر توزيع الخبز مجانا على أفران البلاد خاصة في العاصمة كل يوم جمعة على مدار شهر كامل.


الخبز هو عنصر غذائي أساسي في حياة الناس، وبعض المواد الغذائية لا يمكن اكلها دون خبز، كالمربى أو بعض مشتقات الألبان، ولذلك يقف السودانيين ساعات طويلة أمام الأفران، للحصول على الخبز يومياً، رغم ان هذا الوقوف لا يمكن اعتباره بمثابة رحلة ترفيهية أبداً، خصوصاً في صيف السودان الحار.


ويهم المواطن السوداني البسيط الحصول على أي مساعدة غذائية ممكنة سواء من الداخل أو الخارج، والمساعدة الانسانية المقدمة من قبل رجل الأعمال الروسي، تأتي كخطوة ضرورية ضمن هذا السياق.


ويأمل السودانيون أن تصلهم مساعدات إضافية من أطراف أخرى في ظل عجز الدولة لحد الآن في الاستجابة لانتظاراتهم وتحقيق مطالبهم في العيش الكريم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: