أحدث الأخبارأخبار العدالةالحدثعـــاجل

ملف فساد ثقيل.. علي حداد يجر 3 وزراء سابقين و12 إطارا إلى القضاء

شهاب برس- فتح القطب المالي والاقتصادي لدى محكمة سيدي أمحمد ملف فساد جديد لرجل الأعمال والرئيس السابق لمنتدى رؤساء المؤسسات “الأفسيو” علي حداد، يتعلق بمنح صفقة إنجاز أشغال مشروع ازدواجية الطريق الولائي لعين الدفلى بمحول الطريق السيار شرق ـ غرب، وهو الملف الذي جر كل من وزراء النقل والأشغال العمومية عمار غول، بوجمعة طلعي، عبد القادر قاضي، إلى جانب عدد من المسؤولين.

وفي التفاصيل التي نقلتها صحيفة “الشروق”، فقد استمع قاضي التحقيق الغرفة الثالثة للقطب المالي والاقتصادي لسيدي أمحمد، الأحد إلى كل من عمار غول وعبد القادر قاضي في الموضوع بحضور دفاعيهما، كما يتابع في ملف الحال الوزير السابق للنقل والأشغال العمومية بوجمعة طلعي وكذا مديرين سابقين للأشغال العمومية “خ.ع” و”ب.م” وكذا المدير العام للشركة الجزائرية لأشغال الطرق المدعو “ب.س”، الى جانب 12 متهما، يتواجد عدد منهم تحت إجراء الرقابة القضائية.

ويتابع المتهمون في ملف الحال بتهم ثقيلة تتراوح بين منح امتيازات غير مبررة في مجال إبرام الصفقات العمومية وإساءة استغلال الوظيفة، تعارض المصالح، استغلال النفوذ والمشاركة في تبديد أموال عمومية وكذا الحصول على امتيازات غير مبررة في مجال الصفقات العمومية وتحريض موظف عمومي على استغلال نفوذه بهدف الحصول على منافع غير مستحقة، إلى جانب جنحة تحرير شهادات تثبت وقائع غير صحيحة، وهي الجنح التي تضمنها قانون مكافحة الفساد والوقاية منه 01 / 06.

وتعود وقائع القضية إلى سنة 2008 بعد أن أعطى وزير النقل والأشغال العمومية السابق عمار غول خلال زيارته الميدانية لولاية عين الدفلى تعليمات شفوية للوالي عبد القادر قاضي ومديري الأشغال العمومية بسحب أشغال مشروع ازدواجية الطريق الولائي رقم 42 على مسافة 9 كلم بولاية عين الدفلى بمحول الطريق السيار شرق – غرب، من شركة الجزائرية لأشغال الطرق altro بسكيكدة، ومنحها لمجمع “Etrhb” لمالكها علي حداد الذي استغل حسب ما ورد في الملف القضائي نفوذه في الحصول على المشروع بموجب تعليمات شفوية، كما تحصل على مقرر تجاوز رفض التأشيرة من أجل تمكينه من تلقي مستحقاته المالية، بالرغم من أن مجمع “Etrhb” لم يقم بإجراءات تأمين المشروع وتنصيب الورشة installation de chantier.

كما تحصل علي حداد على صفقة إنجاز نصف أشغال المشروع بموجب عقد اتفاقية المناولة رقم 2009/45 مع شركة Altro وتوقيعه على ذلك العقد، إلى جانب الاعترافات التي أدلى بها رئيس مشروع مجمع”Etrhb” حداد المسمى “م.ك” للمحققين، حيث صرح بأنه تلقى أوامر بمباشرة الأشغال بالمشروع من قبل وزير الأشغال العمومية السابق عمار غول، وعلى أن يتم فيما بعد إصدار مقررة تسخيرة أو إبرام صفقة لفائدة المجمع وذلك أثناء الزيارة الميدانية التي قادته إلى ولاية عين الدفلى لمعاينة مشروع الطريق السيار شرق – غرب.

المصدر : صحيفة الشروق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: